25/10/2009
نص الرسالة:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الحمد لله ناصر المؤمنين وموصل السالكين والف صلاة وسلام على خير الانام سيدنا محمد بن عبد الله الذي اعزة به الامة ورفع بمقامه الاسلام والمسلمين وعلى آله وصحبه وسلم اما بعد حضرة شيخنا الجليل اعزكم الله لا استطيع ان اعبر لكم عن غبطتي وسروري بمعرفة اخباركم وألاطمئنان على جنابكم فاحمد الله حمد الشاكرين على نعمه ووفقكم ومن معكم الى خدمة امة الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم ارجو من حضرتكم ان تتكرموا على خادمكم باخباري عن حضرة الشيخ طارق السامرائي وابلاغه تحياتي وسلامي ودعائي له بالخير والصحة الدائمة فشوقي له ولكم شوق العاشقين والمحبين لدين الله عز وجل ولكم الشكر مسبقا على ما تفضلتم به وتتفضلون.
ولدكم: محمد المشايخي.
 
 
الـرد:
الأخ العزيز السيد محمد -حفظه الله تعالى-
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
بارك الله فيكم على طيب مشاعركم وصدقها، زادكم الله تعالى من فضله وأدام عليكم نعمة الإيمان والذكر، وأنا في حاجة الى مزيد دعائكم كي يمكننا ربنا جل جلاله وعم نواله أن نخدم المسلمين في كل مكان، أما عن سؤالكم عن حضرة الشيخ طارق حفظه الله تعالى فهو بخير ولكنه يمر بظروف صحية خاصة ويرجوكم الدعاء وسأبلغه تحياتكم.
ودمتم بحفظ الله وعنايته.