2014/01/08

الرسالة:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته كيف حالكم سيّدي؟ أرجو من الله تعالى أنْ تكونوا بخير وصحة وعافية، وأنْ ينفعنا ويرفعنا بكم، وأنْ يجمعنا بكم في القريب العاجل عند سيّد الخلق وحبيب الحق سيّدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وأنْ يحشرنا تحت لواءه ومع أصحابه رضي الله عنهم أجمعين، سيّدي عذرا ألتمس من جنابكم الدعاء، وآخر دعوانا أن الحمد لله ربّ العالمين والصلاة والسلام على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا …

 

الاسم: خويدمكم

الرد:

وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته، أشكر سؤالك عنّي وأنا بحمد الله عزّ وجلّ وبركة دعواتك ودعوات المخلصين بخير، وأسأله سبحانه أنْ يستجيب دعائك المبارك ويوفقك وجميع المسلمين لما يحبّ ويرضى، ويكرمكم بما هو أهله إنّه جلّ وعلا الجواد الكريم، صاحب الفضل العظيم.