2012/07/19

السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، سيدي أرجو من الله تبارك وتعالى أن تكون في تمام الصحة والعافية.

 

هل صحيح أن صوم الناذر يبطل إن أكل ناسيا؟

 

جزاكم الله خيرا

الاسم: حاتم ابو عدي

 

 

الرد:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، جزاك الله تعالى خيراً على دعآئك وأرجوه عز وجل أن ينعم عليك بما تحب ويستعملك فيما يرضاه.

 

ذهب جمهور الفقهآء رحمهم الله تعالى إلى أن من أكل أو شرب ناسيا فصومه صحيح إستنادا إلى حديث سيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم (إِذَا نَسِيَ فَأَكَلَ وَشَرِبَ، فَلْيُتِمَّ صَوْمَهُ، فَإِنَّمَا أَطْعَمَهُ اللَّهُ وَسَقَاهُ) الأئمة البخاري وأحمد والترمذي رحمهم الله تعالى، وقوله عليه الصلاة والسلام (مَنْ أَفْطَرَ فِي شَهْرِ رَمَضَانَ نَاسِيًا، لا قَضَاءَ عَلَيْهِ وَلا كَفَّارَةَ) الأئمة إبن خزيمة وابن حبان والدارقطني رحمهم الله تعالى.

 

ولا فرق في هذا الحكم إن كان الصوم فرضاً أو نذراً أو كفارةً أو تطوعاً أو أي نوع آخر من الصيام، لأن الحديث الشريف الثاني صرح بعدم تحمل من أفطر ناسياً في رمضان لأية تبعات – كالكفارة مثلا- فمن باب أولى أن لا يتحمل شيئا في غير رمضان.

 

والله سبحانه وتعالى أعلم.