2012/03/22

الرسالة:

 

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم شيخنا العزيز، هذه ثاني رساله أبعثها إليكم، نسألكم الدعآء إني فى وضع لايحمد عقباه والحمدلله أرجو المعذرة على الإطالة، وأخيراً أسأل ألله أن يحفظك وأن ينفع بكم الأمه.

 

الاسم: عادل الخالدي

 

 

الرد:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، جزاك الله تعالى خيراً على دعآئك ولك بمثله.

 

بالنسبة لرسالتك فحسب علمي لم تصل منك سوى هذه الرسالة وربما هناك خلل فني حال دون وصولها. وأسأل الله عز وجل أن يفرّج عنك ويحسن عاقبتك، وأوصيك بالدعآء المأثور من كتاب الله عز وجل حكاية عن سيدنا يونس عليه السلام {…لّا إِلَهَ إِلاَّ أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ} وقد أكد الله عز وجل إستجابة هذا الدعآء ولمن يدعو به بدليل الآية التي بعدها {فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ وَكَذَلِكَ نُنجِي الْمُؤْمِنِينَ} الأنبيآء –عليهم السلام- 87، 88. ومن السنة الشريفة روى سيدنا إبن عباس رضي الله عنهما قال (كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، يَقُولُ عِنْدَ الْكَرْبِ: ” لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ الْعَظِيمُ الْحَلِيمُ، لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمُ، لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَرَبُّ الأَرْضِ وَرَبُّ الْعَرْشُ الْكَرِيمُ) متفق عليه.

 

والله سبحانه وتعالى أعلم.